بيان اليوم العالمي للمرأة

تونس في 8 مارس 2018                                                                                                                                                                                                            

بيــــــــــــــــــــــــان

تتقدم مناضلات الكنفدرالية العامة التونسية للشغل بأحر التهاني للمرأة التونسية بمناسبة العيد العالمي للمرأة.

وفي هذا السياق تذكر أن تاريخ هذه المناسبة العظيمة يعود بنا إلى ذكريات نضال المرأة العاملة والاحتجاجات ضد ظروف العمل المضنية والاستغلال التي عانت منها في مناطق كثيرة من العالم في مثل هذه الفترة من أوائل القرن الماضي والتي أفرزت ظهور أول النقابات النسائية وحققت مكاسب جمة للمرأة في كامل أرجاء العالم.

 

كما تعبر عن فخرها بامرأتنا التونسية التي كانت ولازلت شريكا فاعلا في المجتمع لطالما ساهمت في كل المجالات وفي كل المواقع في رقي الوطن العزيز وتعتزبالدور العظيم الذي تساهم به في إنجاح مرحلة الانتقال الديمقراطي .

تدعو الحكومة التونسية إلى تفعيل اتفاقية منظمة العمل الدولية عدد 183 المتعلقة بحماية الأمومة وخاصة فيما يخص إجازة ما قبل الولادة وتمديد عطلة الأمومة، ادراج مراقبة النوع الاجتماعي ضمن القانون التونسي و خاصة :

·        الفصل 48 من قانون الوظيفة العمومية وذلك باستبدال عطلة الامومة بعطلة الوالدين.

 

·        الفصل 70 – 3 ꞉ من قانون الوظيفة العمومية،عطلة بدون أجر لمدة سنتين قابلة للتجديد مرتين لتمكين المرأة الموظفة من القيام بتربية ولد أو عدة أولاد لم يبلغوا السادسة من عمرهم أو كانوا مصابين بعاهات تتطلب عناية مستمرة. (تعديل الفصل بالتنصيص على الموظف دون تمييز على أساس الجنس) العمل نصف الوقت بثلثي الأجر للمرأة الموظفة.

·        تغيير القانون عدد 58 لسنة 2006 المتعلق بأحداث نظام خاص للعمل نصف الوقت مع الانتفاع بثلثي الأجر لفائدة الأمهات بتمكين الاباء من هذا الامتياز.

 

تعبر مناضلات الكنفدرالية عن اعتزازهن بالانتماء للكنفدرالية العامة التونسية للشغل بإعتبارها منظمة نقابية متميزة بمشاركة فاعلة للمرأة  في الهيئة المديرة والمكتب التنفيذي الكنفدرالي و في العديد من النقابات الاساسية والجامعات المهنية ونعلن انهن ستناضلن دائما من أجل تدعيم دور المرأة العاملة والإحاطة بها وتحسين ظروفها الاقتصادية والاجتماعية باعتبارها رمز المرأة التونسية المساهمة في تطوير المجتمع. كما تؤكد تمسكهن بقيم الحداثة والعدل والتضامن وهي قيم الكنفدرالية العامة التونسية للشغل التي اتخذناها رمزا لنضالها واختزالا لأهدافها النبيلة من أجل غدا أفضل للشغيلة و للوطن.

 

عاشت المرأة العاملة التونسية رمز النضال و التقدم .

عاشت الكنفدرالية العامة التونسية للشغل مستقلة ديمقراطية ومناضلة

الأمين العام المساعد المكلفة بالمرأة والمساواة و الفضاء العمومي

 

مامية بسباس




Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

%d blogueurs aiment cette page :